قصتنا

نبذة عنا

قصتنا !

كل مرحلة في مراحل الحياة تكون هناك أماني و تصورات تبقى فقط بالذهن، وننتظر أمل على يأتي يوم من الأيام لتطبيق هذه الأمنيات والتصورات على أرض الواقع.من هنا بدأت قصتنا، من حيث لم يكن هناك سبيل في تحقيق تلك الأمنيات التي راودتنا ولا التصورات التي تصورناها، لأن لم يظهر مصباح علاء الدين لتحقيق تلك الأمنيات.فعلمنا أن الشيء الوحيد القادر على تحقيق مايدور في الذهن هو الشخص نفسه، فكانت انطلاقتنا.من مرحلة الثانوية، الجامعة إلى الوظيفة لم يكن هناك من يلبي طموحنا أو يغذي شغفنا، فمرحلة الثانوية ذهبت بدون ارشاد وتوجيه عائلي أو مدرسي وإن وجدت وجدت على أساس عاطفي بعيد عن الواقع، فكانت دائما خياراتنا مبنية على العاطفة أو العشوائية، وعند النضوج الفكري بدأت تلوح بالأفق فكرة تأسيس معهد يساعد الطلاب على تحسين تحصيلهم العلمي مع توضيح وارشاد الطلاب إلى مافي المستقبل بحيث تكون اختياراتهم مبنية على معطيات تساعد كثيرا في تحديد المستقبل الذي يرونه.

بدأت قصة المعهد خلال فترة الدراسة بالمرحلة الجامعية في عام 2017، حيث راودت أحد الشركاء فكرة الدروس الخصوصية وفاعليتها على استعاب الطالب وفهمه للدروس و زيادة التحصيل العلمي. هذه الفكرة نضجت من خلال التحاور وجلسات النقاش الطويلة بين شركاء المعهد إلى أن وصلت إلى مرحلة النضوج والتبلور، من بعدها تم الاتفاق على القدوم بإنشاء مشروع معهد للتقوية والتدريس لجميع المواد الدراسية لمراحل التعليم الحكومي. تم تطبيق الفكرة في عام 2018 بإنشاء المعهد في منطقة القرين والذي يتميز بإدارة كويتية وكادر تعليمي شبابي من المواطنين والمقيمين حيث يسعى لتطوير مفهوم التعليم في دولتنا الحبيبة الكويت وذلك عبر تقديم برامج تعليمية وترفيهية لجميع المراحل الدراسية الإبتدائية والمتوسطة والثانوية، وبسواعد أبنائها من الشباب والمقيمين فيها بخبرات إدارية وتعليمية ذو كفاءة عالية.